إجراءات التبادل في التجارة الدولية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إجراءات التبادل في التجارة الدولية

مُساهمة  Nihad MAHDI في الأربعاء مارس 16, 2011 7:01 am

مقدمة: إن النجاح أو الفشل في تصدير منتوجات شركة يعتمد كليا علي تامين طلبات المشترين وتسليم المنتجات بحالة جيدة وفي الوقت المناسب, وهدف هذا الفصل مناقشة الخطوات والوثائق المتعلقة بعملية التصدير.
*** معالجة طلبيه التصدير
وتتناول معالجة التصدير الإجراءات التالية:
• 1) الاستفسار والإجابة.
• 2) الطلب : وينقسم إلي:
أ-الطلب المرسل مباشرة من مستورد محتمل.
ب - الطلب المرسل من فرع أو ممثل في الخارج.
• 3) تنفيذ العقود.
• 4) رخصة الاستيراد والتصدير.
• 5)التمويل وشروط البيع الاخري.

*** التوزيع المادي الدولي:
ويبدأ عند الحاجة للتحضير للشحن والتامين وإعداد الوثائق المطلوبة, ويعتبر التوزيع المادي حركة ومناولة المنتج إلي خارج المؤسسة لنقاط الاستهلاك أو الاستخدام , وهناك عوامل تؤثر علي الخطوات والإجراءات والوثائق المطلوبة والعوامل هي:
1. مرور البضاعة عبر حدود إقليمية وما يتبع ذلك من متطلبات قانونية.
2. الشحن بحرا" أو بالخطوط الجوية الدولية وما يحتاج لوثائق ومتطلبات خاصة..
3. الوقت والمسافة اللازمين لإنهاء الصفقة ومتابعة الدفع.
*** أهمية التوزيع المادي للإدارة:
عند توزيع ونقل السلعة للمكان المطلوب والزمن المحدد , هناك تكاليف يتحملها المستخدم( تكاليف التخزين,’الإبداع, النقل, المناولة , مصاريف تجهيز وإعداد الطلبيات).
ويمكن للتوزيع المادي إن يؤثر ايجابيا علي حجم مبيعات الشركة وفقا للخدمة المتوفرة مثل:
1)سرعة تسليم البضاعة للعميل.
2) مدي الثقة بمعدل السرعة في تقديم الخدمة المطلوبة.
3) مدي توفر السلعة عند الحاجة.
*** عناصر نظام التوزيع المادي:
التوزيع المادي يتضمن النشاطات المتعلقة بانسياب المواد وتدفقها ماديا من مراكز التوزيع لاماكن الاستهلاك واهم مكونات نظلم التوزيع المادي:
1) التغليف.اتخاذ القرار ل(حجم الغلاف, نوع وأسلوب التغليف,المعلومات المطلوبة).
2) النقل. اختيار خط سير الشحنة ووسيلة الشحن وتامين الصناعة.
3) التخزين.:1- عدد ونوع مستلزمات التخزين. 2- تنظيم المساحات.
4) مناولة المواد.: اتخاذ القرار لحركة المواد داخل المصنع والمستودعات.
5) السيطرة علي المخزون: اتخاذ القرار المناسب للكميات الواجب الاحتفاظ بها .
***إعداد الطلبات والوثائق المستخدمة
يجب إن تكون الوثائق المتعلقة صحيحة وسليمة لضمان نجاح حركة الشحن. نظرا" للطبيعة المعقدة والفنية عند التعامل مع بلد أجنبي للحصول علي الموافقة للشحن فقد نشأ مؤسستين وسيطتين للتسويق الدولي:
1. مؤسسة للشحن الأجنبي لخدمة المصدر.
2. مؤسسة وسيط الجمارك لخدمة المستورد.
*** مفهوم الأنظمة
هناك تداخل كبير في الأوجه المختلفة للتوزيع المادي, فاتخاذ القرارات بشان عنصر ما يؤثر علي بعضها البعض, من المفاهيم الضمنية لبدائل أنظمة التوزيع المادي التي تؤخذ من قبل مدير التسويق الدولي هو تطبيق مفهوم التكلفة الكلية.وبالإضافة للتكلفة هناك ( تكاليف النقل , التخزين , الجرد , التغليف ,والتامين وغيرها) وهناك مصاريف أخري مخفية تؤثر مباشرة علي الربح ويدخل ضمنها ( فرص المبيعات الضائعة , وعدم الرضا بين الموزع والزبون, وتكلفة الوقت الضائع عبر الترانزيت, وخسائر التخزين والمخازن المستأجرة في الدول الاخري, والخسائر نتيجة عدم التامين الشامل).
وباستخدام المعلومات المتوفرة عن التكلفة يمكن استخدام تقنية "تحليل نقطة التعادل" وذلك لتحديد الحجم الذي يكون فيه المرء غير مبال أي من البدائل يستعمل, وكل الأحجام حتى نصل نقطة التوازن والنظام البديل يجب إن لا يكون له تكلفة ثابتة اعلي ومعدل تكلفة متغيرة اعلي في الوقت نفسه من أي بديل
*** هيكل التوزيع المادي الدولي
لقد تطور هيكل توزيعي معقد من المؤسسات التسويقية المتخصصة من اجل تسهيل عملية تدفق المنتجات عبر الحدود الدولية وهي كما يلي:
أولا:مؤسسات وسائط النقل:إن الاختيار بين الطرق المتاحة يحدد بمراعاة التوافق بين الكلفة والوقت والأمان.
ثانيا: المؤسسات التسهيلية والخدمات: تعمل هذه المؤسسات كعناصر تكميلية لأنظمة التوزيع الدولي وأهمها:
1) وكلاء الشحن: ويعتمد علي تصنيفين أساسيين في العمل :
أ- يتعلق بوكلاء الشحن لتصدير الشحنة من مصدرها إلي المكان المقصود النهائي.
ب- يتعلق بشغل الحيز المتوفر لحاملات النقل.
2)المخازن العامة : هي توفر كل الخدمات المعتادة للمخازن مثل التفريغ, التخزين ,والتغليف , وقد تقدم خدمات أخري ( خدمات الشحن, التامين , ) وكثير من المخازن العامة تعتبر كمخازن استيداع للجمارك.
ثالثا :المناطق الحرة: وهي مناطق تدخلها البضائع وتصدر منها بسهولة إضافة إلي( إعادة التغليف ,إعادة التصنيع أو التجميع) وهي مناطق مغلقة ومعزولة وغير مأهولة بالسكان. وهناك موانئ حرة. لذلك هناك ثلاث مفاهيم أساسية للمناطق الحرة وهي:
أ) نقطة لإعادة التصدير .
ب)وسيلة لتسهيل الاستيراد.
ج) حلقة وصل في قنوات التوزيع.
رابعا: التامين: أهم المخاطر في عمليات التسويق الدولي هي الخسائر أو الأضرار التي تلحق بالبضائع أثناء عملية النقل المادي.في الشكل الأساسي فان هذا التامين يوفر الوسيلة لتعويض المالك عن البضائع التي نقلت للأسواق الأجنبية.أما بشكل عمومي فان المصلحة القابلة للتامين تعتمد فيما سوف تستفيد الشركة من وصول الشحنة بأمان وحاملها أو الضرر الذي سيلحق الشركة من خسارتها أو الخراب أو الحجز أو التأخير الاضطراري.
**أنواع بوالص التامين البحري:
1. بوليصة التامين العادية: يغطي فقدان البضاعة بالكامل أو فقدان جزء من البضاعة.
2. بوليصة التامين العادية دون شرط الخسارة الجزئية: وتغطي الأخطار الأساسية التي تغطيها البوليصة العادية أما الخسارة الجزئية فلا تغطيها إلا في حالة واحدة إن يعلن صاحب الباخرة إنها منكوبة بان تكون قد جنحت أو صدمت باخرة أخري.
3. بوليصة التامين العادية مع شرط الخسارة الجزئية: وتغطي أخطار الخسارة الكاملة والخسارة العامة والجزئية الناجمة عن أخطار البحار.
4. بوليصة التامين ضد كافة الأخطار:وتغطي جميع أخطار الشحن البحري فيما عدا الأخطار التالية:
أ‌) الخراب الداخلي. تعفن في المواد الغذائية قبل الشحن.
ب‌) الأحزاب وأعمال الشغب سواء في الموانئ أو علي ظهر السفينة.
ج)الحروب: فقد البضاعة نتيجة مصادرتها من قبل جهات معادية.
خامسا. التعبئة والتغليف:
ينظر للتعبئة بمنظورين, الأول تلك التعبئة التي يتم تجهيزها من قبل المصدر في مصنعه أو مستودعاته. والثاني وهي التعبئة المطلوبة لأغراض الشحن.
وهناك أمور رئيسية يجب مراعاتها عند رسم وتطبيق سياسة التعبئة ما يلي:
1- عملية التعبئة يجب إن تكون مناسبة لحساب قيمة الشحنة المستوردة.
2- طريقة تعبئة البضاعة ولفها وحزمها يجب إن تكون ملائمة مع القوانين والتعليمات والقيود المفروضة من الدول المستوردة للبضاعة.
3- يجب إن تكون طريقة التعبئة والتغليف ملائمة لظروف المناخ في بلد المستورد.
4- عدم سماح طريقة التعبئة والتغليف للبضاعة للسرقة أو الاستبدال.
5- اختيار أسلوب التعبئة والتغليف إن تأخذ بعين الاعتبار تكرار ( التنزيل , التحميل , والنقل )
سادسا. التوزين والتحجيم:
وهو الوزن والحجم الإجمالي للسلعة بما في ذلك وعاء التعبئة . فالكثير م السلع يستوفي الرسوم استنادا لوزنها أو حجمها.
سابعا. التمييز :
وهو استخدام العلامات التجارية, فمن خلال العلامة التجارية يمكن خلق تفضيل المستهلك لسلعة معينة والمحافظة علي الاستمرارية في شرائها. وحسب طبيعة الشحن فبعد تعبئة الطرود وتوزيعها وقياس أبعادها لابد من إغلاق هذه الطرود وتمييزها عن غيرها بوضع العلامات المناسبة التي تسهل مناولتها.فالعلامة تخلق شخصية مستقلة للسلعة تساعد في التفرقة بينها وبين السلع أو البضائع ذات الصفات المتشابهة.ومن طرق التمييز:
أ‌) استخدام علامات المستورد أو الشاحن.
ب‌) العلامات المقررة من قبل السلطات الرسمية.
ج) التوجيه في مناولة بعض الطرود والتحذير من المناولة العشوائية أو الاعتباطية.
ثامنا. المناولة:
وهو النشاط الذي ينتج عن تحميل البضاعة علي واسطة نقل أو تفريغها. واهم العوامل التي تؤثر علي طبيعة المناولة:
أ‌) طبيعة السلعة.
ب‌) طبيعة وسيلة الشحن.
ج) التكاليف.
تاسعا.التستيف " الترتيب":
وهو استغلال المساحات وإملاء الفراغات علي ظهر واسطة الشحن, وهناك اعتبارات تؤخذ بالحسبان عند تحميل البضاعة وأهمها:
أ‌) طبيعة السلعة.
ب‌) وسيلة النقل المختارة لشحن البضاعة وخط سيرها.

*** وثائق ومستندات الشحن في التجارة الدولية
من أهم الوثائق التجارية المطلوبة لأغراض الشحن والتسليم مايلي:
أولا: بوالص الشحن:
أ)بوليصة الشحن البحري: وهي وثيقة تصدرها شركة رخص لتثبت استلامها لممتلكات لتقلها , وتخدم الأغراض التالية:
ب)وصل استلام البضاعة.
ج)عقد نقل وتسليم للبضاعة.
د) وثيقة تملك: وهي كضمانة للقروض في حالة إن يكون مضمونها ونصها يثبت ملكية البضاعة.
وتقسم بوالص الشحن البحري إلي:
أ‌) بوالص الشحن المباشر: ويكون نصها متعلق بالمشحون إليه (مشحونة له) دون إدراج (لأمر) تثبت تملكه للبضاعة وتكون بوليصة ضمان لدي البنوك.
ب‌) بوالص الشحن القابلة للتداول (غير مباشرة): وهي تتضمن ( لأمر) وهي بوليصة قابلة للتداول وتسلم البضاعة بعد استلام النسخة الأصلية من بوليصة الشحن.
1) بوالص الشحن الجوي: وهي تشبه بوالص الشحن بالباخرة وتشمل بوليصة الشحن الجوي:
أ‌) وصل استلام للشحن.
ب‌) عقد نقل وتسليم.
ولا تعتبر البوليصة كوسيلة لتملك البضاعة لأنها تشحن باسم المشحون له مباشرة.


ثانيا :رخص الاستيراد:
وهي الإذن والسماح باستيراد البضاعة ورخصة الاستيراد وتتضمن الرخصة البيانات التالية :
-اسم المستورد - الكمية -بلد المنشأ -مركز التخليص - صنف البضاعة - القيمة
- مركز الشحن - تاريخ إصدارها -تاريخ انتهاء مدة الرخصة
ثالثا : الفاتورة التجارية:
وتعد وثيقة محاسبية يطالب بموجبها المشتري بدفع قيمة ومصاريف البضاعة المتفق علي شحنها وتشمل الفاتورة التجارية البيانات التالية:(1- التاريخ 2-اسم وعنوان المشتري 3 - وصف موجز للبضاعة 4- اسم وعنوان البائع5- رقم العقد أو الطلب 6- الكمية 7-سعر الوحدة 8 - القيمة الإجمالية 9-وزن وعدد الطرود 10- شروط الدفع 11- شروط التسليم 12-قيمة الفاتورة النهائية)
رابعا: شهادة المنشأ:
وهي تصدر عن الغرف التجارية وتتضمن البلد الذي صدرت منه البضاعة الأصل, وتكون مهمة بالنسبة لسلطات البلد المستورد وتنص معظم الاتفاقيات الجمركية بين الدول المختلفة علي ضرورة تقديم شهادة المنشأ بالنسبة للسلع.
خامسا: شهادة الوزن:وهي تصدر من شركات متخصصة وفيها تحدد تاريخ ومكان ووزن البضاعة.
سادسا: شهادة النوع والتحليل والمعاينة والصحة:وهي تصدر من مختبرات متخصصة .
سابعا: قائمة التعبئة:وهي تتضمن أرقام الطرود المشحونة وأوزانها واححجامها ومحتوياتها التفصيلية.
ثامنا: منفست ترانزيت:وهو للبضائع المارة بطريق الترانزيت :
*- ويجب إن يرد نصا صريح في بوليصة الشحن للشحنات البحرية.
*- أما الشحنات البرية فتزود الشاحنات بمنفست ترانزيت.
*- أما البضائع المشحونة بموجب لوحة TIR فيكتفي بإبراز دفتر السيارة. ويشمل علي إشارة واضحة للبضاعة وصنفها ووجهتها لإثبات مرورها السريع عبر الحدود.
تاسعا : إذن التسليم :وهو عبارة عن أمر قابل للتداول بالتظهير تصدره الشركات الشاحنة أو وكلؤها في بلد المستورد.
عاشرا: البيان الجمركي:الإجراءات الجمركية علي البضائع – سواء واردة أو صادرة – تبدأ بتقديم شهادة إجراءات تسمي " البيان الجمركي " ويجب إن تقدم هذه الشهادة عن أي بضاعة حتى لو كانت معفاة, ويتضمن جميع المعلومات والإيضاحات والأرقام اللازمة لتمكين السلطة الجمركية من تطبيق النظم الجمركية واستيفاء الرسوم المستحقة.


avatar
Nihad MAHDI
Admin
Admin

عدد المساهمات : 68
نقاط : 2644
تاريخ التسجيل : 15/03/2011
العمر : 27
الموقع : http://www.facebook.com/nihad.ricci

http://marketing4all.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى